توجيهات عاجلة وظهور مفاجئ للرئيس هادي بعد اتفاق الرياض" تفاصيل"
الصلاحي يتحول من مهرّج إلى بوق إماراتي
22:50 2020-09-15
نبض الشارع/خاص
حدثت تغيرات كبيرة في حساب المدعو جلال الصلاحي، والذي بات بوق جديد للامارات العربية المتحدة وكبار رجال الأعمال في اليمن، كما فعل سابقين له من قبل.

ومع تتبع منشورات المدعو جلال الصلاحي، يلاحظ: أن هناك تحول نوعي في تطبيله لدولة الإمارات وتلميعه لرجال أعمال يمنيين واستخفافه بالشرعية اليمنية من خلال التهكم بدورها وبقيادتها وعبر تبني مفردات لغوية ساقطة.

تابعنا مؤخرا عبر وسائل التواصل الاجتماعي تسجيلات الفيديو التي يقوم ببثها المدعو جلال الصلاحي من موقعه في بلاد المهجر والتي يثبت من خلالها انه اصبح مجرد بوق اماراتي جديد لا يختلف عن سابقيه.

لقد ظهر جليا لنا ان المدعو الصلاحي ومن خلال تلميع داعميه ومحاولته التهكم على الشرعية مستغلا حجم متابعيه في تلك الصفحات المشبوهة، هو منتهى الإسفاف والسقوط ويرى مراقبون: أن هذا التحول السريع للمدعو الصلاحي والمسيء للشرعية وقيادتها، يمثل سقوطاً اخلاقياً له، ويكشف حقيقته باعتباره مجرد أداة لصالح دول خارجية.

ويضيف المراقبون، أن الصلاحي يصر على فقدان جمهوره من خلال استخفافه به، وهو يتحدث بخسه عن قيادات الدولة، فيجعل الشارع اليمني يؤمن أنه مجرد أداة للامارات ويتحرك لخدمة أجندة محددة.

مؤخراً حاول الصلاحي التقرب من قيادات تجارية بارزة في اليمن مثل حميد الأحمر الذي بات يلتقي فيه بشكل متكرر في مقر إقامته في بريطانيا.

ويتسلم الصلاحي مبالغ مالية من قبل هذه الشخصيات وشخصيات أخرى معروفة بمعاداتها للشرعية وقيادات الدولة مقابل الإساءة لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مستغلا حجم متابعيه في تلك الصفحات المشبوهة.

الصلاحي ليس هو الأول والأخير من يقوم بمثل هذه الأعمال المنحطة، لكنه يثبت أن الشرعية مستمرة في عطائها  لليمنيين وقياداتها في سبيل إصلاح الاوضاع، في الوقت الذي يظل فيه الصلاحي وامثاله مجرد ابواق تعمل لصالح الخارج بهدف العمالة والحصول على الأموال.

 

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق