توجيهات عاجلة وظهور مفاجئ للرئيس هادي بعد اتفاق الرياض" تفاصيل"
الكويت: كورونا سيدفع الدول الراعية للإرهاب لتقليل دعم مخططات نشر الفوضى
17:14 2020-03-26
نبض الشارع


قال وزير الإعلام الكويتى الأسبق، سامى النصف، إن أزمة كورونا التى تضرب دول العالم خلال الفترة الراهنة، ستدفع الدول الراعية للإرهاب إلى تقليل بل والتوقف عن دعم مخططات نشر الفوضى فى المنطقة نظرًا لانشغالها بأزمة انتشار هذا الفيروس.


واضاف النصف، إن الأزمات التى تشهدها المنطقة العربية لن يحلها إلا العرب وليس دول الخارج.


واشار إلى أن على الدول العربية أولا أن تحدث ما هى تحدياتها وحجمها والأزمات التى تواجهها ثم التوافق على حلها، ثم تحريك التجمعات العربية لحل أزمات المنطقة مثل جامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الخليجى، ويكون هناك تحرك سابق للأزمات وليس تحرك لاحق لها، ومنع أى أطراف خارجية بالتدخل فى القضايا العربية.


واكد النصف، حل القضايا العربية لن يأتى إلا بعد تكاتف أبناءه، وبهذه الحقيقة يمكن مواجهة الإعلام المعادى والمضاد الذى يسعى لتفجير الأوضاع فى المنطقة العربية.


واوضح أن التدخلات الإيرانية والتركية فى المنطقة يستهدف الخراب والتدمير للدول العربية، ولا يسعى أبدًا إلى حل أزمات، موضحًا أن هذه التدخلات هدفها تنفيذ أطماع البلدين.

 

وتابع بالقول: لم نجد أى تحرك من تركيا أو إيران لإصلاح أى خلاف بين أطراف صراع فى أى دولة عربية سواء العراق أو اليمن أو سوريا، بكل كل تدخر من هذين الدولتين هو تدخل مدمر، إيران ورغم ضرب فيروس كورونا لها وتزايد عدد الإصابات والوفيات إلا أنها لم تتوقف عن التدخل فى الشأن العربى.


وشدد  على ضرورة توحد وسائل الإعلام العربية لمواجهة هذا الهجوم غير المسبوق على المنطقة والتدخلات التركية الإيرانية.

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق