توجيهات عاجلة وظهور مفاجئ للرئيس هادي بعد اتفاق الرياض" تفاصيل"
المليشيا تحول جبهات القتال إلى ثقوب سوداء تلتهم آلاف الاطفال
21:25 2020-02-23
نبض الشارع

شهدت المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين، وبالأخص، محافظات حجة والمحويت وذمار، اختفاء العشرات من الأطفال اليمنيين، ما يرجح قيام الجماعة الحوثية باستدراجهم إلى معسكرات التجنيد.


ونقلت صحيفة" الشرق الاوسط" عن مصادر حقويقة قولها، ان  المليشيا الحوثية حولت جبهات القتال إلى ثقوب سوداء تلتهم الآلاف من الأطفال الذين استدرجتهم للقتال في صفوفها.


وقال حقوقيون في  ذمار، إن مواطنين أبلغوا خلال الأسبوعين الأخيرين عن اختفاء أكثر من 30 طفلاً تحت سن الثامنة عشرة حيث خرجوا من منازلهم ولم يعودوا إليها، وهي الواقعة ذاتها التي تحدث عنها ناشطون في محافظتي حجة والمحويت.

 

ويرجح السكان المحليون أن عمليات التعبئة القتالية والمحاضرات الحوثية في المدارس والمساجد، أدت إلى دفع المئات من الأطفال إلى اعتناق أفكار الجماعة بخصوص الدعوة إلى الموت والذهاب إلى جبهات القتال.

 

وكان مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة عبد الله السعدي اتهم أخيرا الميليشيات الحوثية بالاستمرار في تجنيد الأطفال في صفوفها، مؤكدا أن عدد من جندتهم الجماعة يزيد على 30 ألف طفل حيث يواجهون مخاطر الموت وانتهاك حقوقهم.


ولجأت الحكومة الشرعية إلى اتخاذ تدابير قانونية وتشريعية للحد من ظاهرة انخراط الأطفال في صفوف المجندين، وأصدرت قرارا يمنع تجنيد الأطفال في صفوف القوات المسلحة والأمن.

 

ونص القرار الرئاسي على منع تجنيد الأطفال دون سن 18 واستخدامهم أو إشراكهم في النزاعات المسلحة، مشددًا على  تأسيس وحدة حماية الطفل وإدراجها ضمن الهيكل التنظيمي للمناطق العسكرية والأمنية.

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق