توجيهات عاجلة وظهور مفاجئ للرئيس هادي بعد اتفاق الرياض" تفاصيل"
هناك فرق بين الاعتراف بك كطرف والاعتراف بك كانقلاب
18:40 2021-06-25

خالد الرويشان
في أفغانستان مثلاً اعترفت الولايات المتحدة بطالبان وعقدت معها اتفاقا لكنها أكّدت في الاتفاق نفسه على عدم اعترافها ب" إمارة أفغانستان الإسلامية" وهي الإمارة التي أعلنتها طالبان!

نحن ننسى أن الرئيس هادي وأمناء أحزاب اليمن هم أوّل من اعترف بالحوثيين عقب اقتحام صنعاء وسقوطها في 21 سبتمبر وكان ذلك بتوقيع اتفاقية السلم والشراكة عشيّة السقوط وأمام العالم كله!

وتستغربون اليوم من اعتراف الولايات المتحدة بعد 7 سنوات من غباءات الإدارة وخيانات التحالف والنوم والصمت والهوان!

جاء المبعوث الأمريكي ليندركينغ حامياً متحمساً فالتقفه البريطاني الهادئ الكامن الغامض مارتن جريفيت وصبّ على رأسه الماء البارد حتى هدأ

ثم لم يلبث جريفيت أن أضاف إلى مهامه بأن أصبح المستشار السري لليندركينغ!

إذا كان للولايات المتحدة من وصيفةٍ أو خليلة منذ قرن فهي بريطانيا!

ثمّة واقعة طريفة حدثت أثناء الحرب العالمية الثانية أثناء زيارة الرئيس الأمريكي روزفلت لرئيس الوزراء البريطاني تشرشل الذي قرر لقاءه ولظروف الحرب على متن بارجة عسكرية .. كان تشرشل قد أكمل حمّامه وخرج عاريا تماماً إلى الغرفة ليفاجأ بالرئيس الأمريكي أمامه على كرسيّه المتحرك فقد كان روزفلت معاقاً ..شعر الرئيس الأمريكي بحرج شديد متأسفاً معتذراً عن دخوله بهذه الطريقة ليُفاجأ بتشرشل يقول له ضاحكاً : لاداعي للحرج ياسيّدي من كوني عارياً فليس هناك شيء يمكن أن يُخبّئه رئيس وزراء بريطانيا عن الرئيس الأمريكي!

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق