رئيس الجمهورية يعزي المهندس وحي امان في وفاة والده
الرئيس هادي ودعوته الموجهة لأبناء إب
16:04 2018-02-13

محمد القادري

 

لقاء فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ، مع محافظ إب اللواء عبدالوهاب الوائلي ، والذي من خلال ذلك اللقاء وجه فخامة الرئيس دعوة هامة لابناء محافظة إب والجيش الوطني لمحاربة الكهنوت الحوثي والقضاء عليه .

وهذه الدعوة رفعت المعنوية لدى عامة ابناء إب ، ولاقت اصداء واسعة بين ابناء إب الاحرار الذين لهم دور كبير في كل الجبهات لتحرير اليمن ، ولهم اسهامات وبصمات واضحة ووجود مشهود في كل معارك التحرير .

 

 معروف عن محافظة إب أنها محافظة تتصف بطابع الايمان بوجود الدولة وأهمية مؤسساتها والالتزام بالنظام والقانون ، ولا تؤمن بميليشيات الفوضى وافكار الارهاب والتطرف والانقلاب ، ولذا فأن اغلبية ابناء إب الذين يشكلون اكثر من نسبة 95% يكرهون الحوثي ويميلون نحو الوقوف مع الدولة الشرعية وفخامة الرئيس هادي ، ابناء إب كانوا سباقون في الانضمام لصف الشرعية وتقديم التضحيات في اغلب محافظات اليمن لتحريرها من الكهنوت الحوثي المستبد .

دعوة فخامة الرئيس لابناء إب أثناء لقاء محافظ إب وهو لابس البزة العسكرية ، رسمت تطلعات ابناء المحافظة نحو قرب موعد التحرير لمحافظتهم وتخليصها من الميليشيات الانقلابية ، فهناك جيش كافي من ابناء إب في صفوف الشرعية ، وهم جاهزون لتحرير محافظتهم ، فقط ينتظرون أوامر فخامة الرئيس وتوجيهاته.

عندما تنطلق شرارة معركة تحرير إب سترون كيف سينضم ابناءها بكثرة ليقفوا مع الشرعية ، وسترون كيف سيخرج ابناء إب بعد تحرير محافظتهم لاستقبال الشرعية ورفع صور فخامة الرئيس هادي .

 

الكهنوت الحوثي عاث الفساد في إب وأهلك الحرث والنسل ، صادر خيرات المحافظة واستحوذ على مواردها ، ونهب حقوق المواطنين وبسط على اراضيهم وظلمهم واستبدهم واراق دماءهم وحول محافظتهم السياحية الخضراء إلى محافظة نكراء حمراء بلون الدم .

ولذا فأن ابناء إب ينتظرون لحظة قدوم الشرعية لتحرير محافظتهم ، فعودة الدولة الشرعية بقيادة الرئيس هادي هي أمل ابناء إب في عودة العدالة والمساواة والامن والاستقرار والتخلص من جماعة الحوثي جماعة الشر والارهاب والاستبداد. 

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق